حفلة التخريج

حفلة التخريج هي مناسة مفرحة عند الطلبة في المرحلة الجامعية لأنها مرحلة انتظروها بعد عناء الدراسة. فالطلبة الذين شاركوا في الحفلة يسعدون تمام السعادة ويظهر في وجوههم البسمة والضحك والبشاشة وغيرها من التعابير السعيدة. ولاسيما عند الطلبة الذين حصلوا على التقدير الممتاز جدا فسعادتهم فوق سعادة الآخرين. لقد تم تنفيذ حفلة التخريج بجامعة مولانا مالك إبراهيم الإسلامية الحكومية مالانج في تاريخ 30 مايو 2017 م. وشارك في هذه الحفلة عدد كبير من الطلبة الذين قد أتموا الدراسة ويبلغون حوالي 800 طالب.
وقد خرّج قسم اللغة العربية وآدابها في هذه الحفلة حوالى 78 طالبا يتكونون من 28 طالبا و50 طالبة. وعندما سُئل المتخرجون عن مستقبلهم بعد الدراسة في هذا القسم فقال أحدهم ” أنا أريد أن أواصل دراستي إلى مرحلة الماجستير في قسم اللغة العربية وآدبها، ولكن لم أجده إلا في جامعة شريف هداية الله الإسلامية الحكومية بجاكرتا، ولذلك أتمنى أن أجد قسم اللغة العربية وآدبها في هذه الجامعة في السنة المقبلة حتى لا أحتاج إلى مسافة بعيدة للدراسة”. وقال الآخر ” أنا أريد أن أعلم في المدرسة الابتدائية”. وهناك من يريد أن يعمل مشرفا في الحج والعمرة حيث قال ” وأنا أريد أن أعمل في مجال الحج والعمرة لأنني تخصصي في السياحة”.
وعندما سمع رئيس القسم عن تنوع آمال متخرجي قسم اللغة العربية وآدابها بعد تخرجهم فرح وسعد بذلك حيث قال ” أنا باسم رئيس قسم اللغة العربية وآدابها لسعيد جدا بالطلبة الذين يتخرجون من هذا القسم ويريدون تطبيق علومهم في مجال يتخصصون به. المهم يصبحون أنفعهم للناس بأي عمل يفعلون به لخدمة الأهل والمجتمع”. وبالنسبة إلى قسم اللغة العربية وآدابها لمرحلة الماجستير سيتم إنشاءه في السنة المقبلة إن شاء الله كما قاله رئيس د.محمد فيصل.

POST A COMMENT.