الفائز الأول في مسابقة المناظرة على مستوى شرق آسيا

يفوز فريق المناظرة من قسم اللغة العربية وآدابها كلية العلوم الإنسانية جامعة مولانا مالك إبراهيم الإسلامية الحكومية مالانج فائزا أولا في مسابقة المناظرة. وتوافق المسابقة بيوم 25 أكتوبر 2017 في جامعة الإسلام الإندونيسية يوغياكرتا. وشارك في هذه المسابقة عدد كبير من وفود الجامعة الإندونيسية وخارج إندونيسيا. وهؤلاء الوفود يريدون تقديم أفضل ما يمكن من أجل المسابقة.

وأما الفريق من قسم اللغة العربية وآدابها فهو يتكون من ثلاثة أشخاص ناندانج وأ أد و فهما. وقبل ذهابهم إلى المسابقة استعدوا بجد وتدربوا كثيرا يوميا. وأكد على هذا د. حليمي زهدي رئيس قسم اللغة العربية وآدابها خلاء مقابلته مع صحافي جريدة البيان ” إن هؤلاء الوفود مستعدون جدا في مشاركة هذه المناظرة على مستوى جنوب شرق آسيا، وأنا أعتقد بأنهم سيفوزون تلك المسابقة فوزا أولا. أنا متأكد جدا بذلك لأنهم جادون في التدريبات والاستشارات”.

وفي تلك المسابقة أخذ الفريق كثيرا من الخبرات القيمة لتحسين جودة فريقهم. حيث يجعلون تلك المسابقة تغذية راجعة لفريقهم. ومما يأخذ الفريق من خبرات الآخرين وئام بعض الفرقاء من المنافسين في إلقاء آراءهم حيث يكمل بعضهم بعضا. والشيئ الثاني من الخبرات النفيسة هو تعارفهم على الطلاب من شتى المناطق في إندونيسيا وشتى الدول في جنوب شرق آسيا.

وذلك ما أعلمه أ أد خلال مقابلته مع صحافي الجريدة قائلا ” وجدت كثيرا من أنواع الطلاب في تلك المسابقة ووجدت أيضا أنواع الكفاءات التي أجادها المشاركون. ومن تلك الكفاءات أخذت ما يصلح لي ولأصدقائي وتركت ما لايصلح”. وشكر رئيس القسم على إنجازهم الباهر وسوف يعلن هذا الإنجاز في لافتة الكلية حتى يراها الناس.

POST A COMMENT.