سمعة قسم اللغة العربية وأدبها : عند المعهد للبنات من منطقة القدس

إن قسم اللغة العربية وأدبها التابع لكلية العلوم الإنسانية بجامعة مولانا مالك إبراهيم الإسلامية الحكومية مالانج مشهور عند المعاهد سلفية كانت أم حديثة في أنحاء مناطق إندونسيا. ودل على ذلك كثرة الزيارة الأكاديمية التي تأتي مرة بعد مرة إلى هذا القسم. ومن الزيارات الأكاديمية التي تأتي إلى هذا القسم زيارة المعهد للبنات من منطقة القدس وكانت الزيارة موافقة بالتاريخ 16-10-2015 م. وكانت هذه الزيارة وُدِّية تتبادل فيها الآراء والأفكار بين قسم اللغة العربية وأدبها ومعهد البنات في تنمية اللغة العربية.
استقبل رئيس قسم اللغة العربية وأدبها د. محمد فيصل جماعة الزائرات في صالة دراما كلية العلوم الإنسانية وقد رافق الرئيسَ سكرتير القسم أحمد خليل الماجستير في الاستقبال. وكان عدد الزائرات يتراوح بين خمسين وستين طالبة. أما الذي يرأس الجماعة من معهد البنات القدسي هو مديرة المعهد نفسها ومعها بعض نائباتها خاصة نائبتها في مجال شؤون الطلبة والمجال الأكاديمي.
وحينما أتت الجماعة ودخلت فيها أعجبت بعضَ الطالبات مناظر جميلة حول الجامعة من الحدائق الخضراء المحيطة بالمباني العالية والأشجار المنتعشة حيث قال بعضهن ” إن هذه الجامعة مناسبة لأن يقال لها جنة وأهلها أهل الجنة بجانب كون الجامعة مشهورة باللغة العربية فإن لديها حدائق وأشجارا مثل ما صورها القرآن عن الجنة”.
وواصلت الجماعة المسار إلى مبنى قسم اللغة العربية وأدبها لإتيان المناسبة الحوارية التي سيجري في قاعة المسرحية. وفي أثناء الحوار ألقى رئيس القسم كلماته تأكيدا على أن مستقبل اللغة العربية وأدبها رائعا يستطيع أن يتنافس مع قسم تعليم اللغة العربية في إيجاد العمل. وشكرت مديرة المعهد لرئيس القسم على الاستقبال الحار وتتمنى أن تكون هناك طالبة من معهدها مقبولة في قسم اللغة العربية وأدبها بهذه الجامعة.

Comments are closed.